جبهة إنقاذ تونس تصدر بيان شديد اللهجة ضد النهضة والطبوبي …

أصدر حزب جبهة إنقاذ تونس و مقره باريس بسبب حظر نشاطه في تونس بسبب عدم إعتراف رئيسه اللاجئ السياسي بفرنسا منذر قفراش بثورة 14 جانفي و إعتباره ماحصل في 2011 انقلابا أمريكيا بأيادي الخوانجية على الرئيس الشرعي لتونس زين العابدين بن علي ،

أصدر بيانا شديد اللهجة ضد كل من حركة النهضة و أمين عام إتحاد الشغل نورالدين الطبوبي واصفا إياه بعميل الخوانجية الساعي لضرب الحزب الدستوري الحر و رئيسته الأستاذة عبير موسي و نبه البيان من وجود مخطط لقتل رئيس جبهة إنقاذ تونس الأستاذ منذر قفراش بسبب مواقفه المعادية للإخوان و عملائهم و أسيادهم القطريين والأتراك حسب نص البيان الذي تلقت الحصاد نسخة منه والذي نشر في الصفحة الرسمية لرئيس الحزب منذر قفراش و جاء فيه :

أخبار ذات صلة

Leave a Comment